الرئيسية » مجتمع » الصحة »

هجوم على منشآة طبية في سوريا تحوى أمصال مضادة للحصبة وشلل الأطفال

قالت منظمة الصحة العالمية يوم الجمعة إنها تلقت تقارير عن تعرض منشآت طبية في شرق سوريا لهجوم أدى إلى تدمير مخزن كان يحوى أكثر من 130 ألف جرعة من الأمصال المضادة للحصبة وشلل الأطفال.

وأضافت المنظمة إنه إذا تأكد ذلك فإن هذا الهجوم سيعرض آلاف الأطفال لخطر الإصابة بهذين المرضين الفيروسيين المعديين. ويمكن لهذين المرضين الانتشار بسرعة في مناطق الحروب.

وقالت اليزابيث هوف ممثلة منظمة الصحة العالمية في سوريا في بيان صدر في ساعة متأخرة من مساء الجمعة ”ندين بشكل قاطع هذه الأعمال. الأمصال ليست هدفا مشروعا للحرب“.

وقالت المنظمة إن التقارير التي تلقتها أفادت بتعرض غرفة لتبريد الأمصال في منشآت صحية في مدينة الميادين الواقعة قرب دير الزور في شرق سوريا لهجوم. ولم تقل المنظمة ما إذا كانت التقارير التي تلقتها قد أشارت إلى الجهة التي شنت الهجوم المذكور.

وكان المخزن يحوى 100 ألف جرعة من المصل المضاد للحصبة و35 ألف جرعة من المصل المضاد لشلل الأطفال بالإضافة إلى محاقن وأدوات أخرى.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد رصدت من قبل تفشيا لمرض شلل الأطفال في نفس المنطقة بسوريا في 2013-2014. وقالت إنها وصلت إلى أكثر من 252 ألف رضيع وطفل في آخر حملة قامت بها للتطعيم ضد شلل الأطفال في دير الزور.

اُكتب تعليقك:

تغريدات خارج السرب

إعلان

الأكثر قراءة يوميا

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »