الرئيسية » الحدث »

ترامب ينسحب من اتفاق باريس حول المناخ

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الخميس انسحاب الولايات المتحدة من اتفاق باريس حول المناخ، الأمر الذي كان وعد به خلال حملته الانتخابية تحت شعار الدفاع عن الوظائف الأمريكية.

وقال ترامب “اعتبارا من اليوم، ستكف الولايات المتحدة عن تنفيذ مضمون اتفاق باريس ولن تلتزم بالقيود المالية والاقتصادية الشديدة التي يفرضها الاتفاق على بلادنا”.وأضاف ترامب في كلمة ألقاها في حديقة البيت الأبيض أن اتفاق باريس “لا يصب في صالح الولايات المتحدة” لافتا إلى أن الاتفاق الراهن ليس حازما بما يكفي مع الصين والهند.

وتابع “لقد انتخبت لتمثيل سكان بيتسبورغ وليس باريس”، مؤكدا أنه يرفض “أي شيء يمكن أن يقف في طريقنا” لإنهاض الاقتصاد الأمريكي.

وقال أيضا “حان الوقت لإعطاء يانغستاون وأوهايو وديترويت وميشيغن وبيتسبورغ، وهي من أفضل الأمكنة في هذا البلد، أولوية على باريس وفرنسا”.

وأكد ترامب أن اتفاق باريس “لن يكون له تأثير كبير” على المناخ.

وفي أول رد فعل أوروبي على قرار ترامب، ندد رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر مساء الخميس بالقرار، وكتب يونكر في تغريدة بالإنكليزية والألمانية “قرار خاطئ إلى حد خطير”.

من جانبها، أعربت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل عن أسفها للقرار الأمريكي. وقالت ميركل “آسفة لقرار الرئيس الأمريكي” داعية إلى مواصلة “السياسة المناخية التي تحفظ أرضنا”.

وقالت المفوضية الأوروبية إنها تأسف بشدة لقرار الولايات المتحدة الانسحاب من اتفاقية باريس لمكافحة تغير المناخ وسوف تسعى لإبرام تحالفات جديدة لمكافحة الظاهرة.

وتابعت “سيعزز الاتحاد الأوروبي شراكاته الحالية وسيسعى لتحالفات جديدة من أكبر الاقتصادات العالمية إلى أكثر الدول الجزر المعرضة للمخاطر”.

وفي بيان مشترك، أسفت برلين وباريس وروما لانسحاب الولايات المتحدة من اتفاق باريس حول المناخ، مؤكدة أنه “لا يقبل إعادة التفاوض”. وأضاف قادة الدول الثلاث: “نحن مقتنعون بشدة بأنه لا يمكن إعادة التفاوض حول الاتفاق”، وذلك بعدما أبدى الرئيس دونالد ترامب رغبته في التفاوض على اتفاق جديد أو إعادة التفاوض حول الاتفاق الراهن.

واعتبر المفوض الأوروبي للتحرك حول المناخ ميغيل إرياس كانيتي مساء الخميس أن العالم “يمكنه أن يواصل التعويل على أوروبا” لقيادة التصدي للاحتباس الحراري، وذلك بعد إعلان انسحاب الولايات المتحدة من اتفاق باريس.

وقال كانيتي في بيان أن “اتفاق باريس سيستمر. يستطيع العالم أن يواصل التعويل على أوروبا في قيادة العالم لمكافحة التبدل المناخي”، مبديا “أسفه الكبير لقرار إدارة ترامب الأحادي”.

اُكتب تعليقك:

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

الأكثر قراءة يوميا

صفحة رأي

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

موقع «برس نت»

متوافق مع الهواتف
Translate »