الرئيسية » أخبار العرب »

تراجع سعر صرف الجنيه الاسترليني الى ادنى مستوى له امام الدولار

تراجع الجنيه الاسترليني الاثنين الى ادنى مستوى له امام الدولار منذ نحو سبع سنوات غداة اعلان رئيس بلدية لندن بوريس جونسون الذي يحظى بنفوذ واسع تاييده خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي.

وبلغ سعر صرف الجنيه الاسترليني قرابة الساعة 12,40 ت.غ. 1,4058 دولار، وهو ادنى مستوى منذ منتصف اذار/مارس 2009 . ثم تحسن الجنيه الاسترليني ليصل الى 1,4127 دولار قرابة الساعة 15,10 ت.غ. فيما كان سعره 1,4392 دولار الجمعة.

ويواجه الجنيه الاسترليني ايضا ضغوطا امام اليورو.

وكان رئيس بلدية لندن النائب المحافظ بوريس جونسون الذي يحظى بشعبية اعلن الاحد انه سيخوض حملة من اجل خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي ما شكل نكسة لرئيس الوزراء ديفيد كاميرون قبل اربعة اشهر من الاستفتاء حول هذه المسالة.

وقال اوغوستين ايدن المحلل لدى “اسيندو ماركتس” ان “المواجهة بين رئيس الوزراء ورئيس بلدية لندن ستؤدي الى قلق في عالم المستثمرين ولهذا السبب يتخلون جميعا عن الجنيه الاسترليني بحثا عن الامان النسبي الذي يمثله بنظرهم الدولار، على الاقل في الوقت الراهن”.

من جهته قال سيمون سميث المحلل لدى “اف اكس برو” ان “الجنيه تحسن قليلا الجمعة اثر الاتفاق بين بريطانيا والاتحاد الاوروبي حول وضع البلاد في الاتحاد الاوروبي” لكن موقف رئيس بلدية لندن “اثر سلبا على الجنيه الاسترليني”.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

    أخبار بووم على الفيسبوك

    تابعنا على تويتر

    Translate »