الرئيسية » أخبار العرب »

مقتل المتحدث الرسمي باسم جبهة النصرة

ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الأحد إن “جبهة النصرة”، ذراع تنظيم القاعدة في سوريا، خسرت المتحدث الرسمي باسمها و20 جهاديا على الأقل في قصف جوي على ريف إدلب.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن “أبو فراس السوري الناطق الرسمي باسم جبهة النصرة ونجله وما لا يقل عن 20 عنصرا من تنظيم جند الأقصى وجبهة النصرة وجهاديين من فصائل أخرى من جنسيات أوزبكية لقوا مصرعهم جراء استهداف طائرات حربية مقراً لجند الأقصى شرق قرية كفرجالس شمال غرب مدينة إدلب ونقطتين أخريين لجند الأقصى وجبهة النصرة بريف إدلب الشمالي”.

ولم يتمكن المرصد حتى الآن من تحديد ما إذا كانت هذه الغارات روسية أو لسلاح الجو السوري.

وأوضح عبد الرحمن أن “عدد الذين لقوا مصرعهم مرشح للارتفاع جراء وجود عدد من الجرحى بعضهم في حالات خطرة”.

وتأتي هذه الغارات بعد يومين من سيطرة النصرة على بلدة العيس في ريف حلب الجنوبي المحاذي لإدلب والتي قتل فيها 12 عنصرا على الأقل من حزب الله الشيعي اللبناني المتحالف مع النظام السوري.

ومنذ العام 2015 تسيطر النصرة وحلفاؤها على محافظة إدلب.

وعلى غرار تنظيم الدولة الإسلامية فإن جبهة النصرة مستثناة من الهدنة المطبقة جزئيا في سوريا بين النظام والمعارضة منذ 27 شباط/فبراير.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

    أخبار بووم على الفيسبوك

    تابعنا على تويتر

    Translate »