الرئيسية » أخبار العرب » الثورات العربية »

سوريا: انهيار الهدنة

سقط 44 قتيلا على الأقل في قصف جوي الثلاثاء على سوقين شعبيين في محافظة إدلب شمال غرب سوريا، جراء مجزرتين نفذتهما طائرات حربية باستهدافها مدينة معرة النعمان وبلدة كفرنبل” في ريف إدلب الجنوبي، حسب ما نقل عن المرصد السوري لحقوق الإنسان المقرب من المعارضة.

وقتل 37 شخصا، بينهم طفلان، في قصف طال سوقا للخضار في مدينة معرة النعمان وحدها، وسبعة آخرون في غارات استهدفت سوقا للسمك في كفرنبل. وأشار المرصد إلى أن عدد القتلى مرشح للازدياد نتيجة وجود جرحى.

ويسيطر “جيش الفتح”، وهو تحالف فصائل إسلامية على رأسها جبهة النصرة وأحرار الشام، على كامل محافظة إدلب باستثناء بلدتي الفوعة وكفريا المحاصرتين.

من جهة أخرى، أفاد المرصد السوري عن مقتل “ثلاثة أطفال جراء سقوط قذائف صاروخية أطلقتها الفصائل الإسلامية على بلدة كفريا” ذات الغالبية الشيعية في ريف إدلب الشمالي الشرقي.

ويشار إلى أن هذا التصعيد يأتي غداة إعلان الهيئة العليا للمفاوضات، الممثلة لأطياف واسعة من المعارضة السورية، تعليق مشاركتها في المفاوضات غير المباشرة الجارية في جنيف، احتجاجا على تدهور الأوضاع الإنسانية وانتهاكات اتفاق وقف الأعمال القتالية المعمول به في مناطق سورية عدة منذ 27 شباط/فبراير، والتي تحمل النظام مسؤوليتها.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »