الرئيسية » العالم » العرب وأمريكا »

ترامب اختار بنس المسيحي والمحافظ والجمهوري

مايك بنس المحافظ الذي اختاره دونالد ترامب مرشحا لمنصب نائب الرئيس، سيقدم له خبرته في كواليس واشنطن ولياقة تلقى ترحيبا في حملة المرشح الجمهوري الصاخبة.

وحاكم ولاية انديانا (شمال) منذ كانون الثاني/يناير البالغ من العمر 57 عاما، يصف نفسه على انه “مسيحي ومحافظ وجمهوري في هذا النظام” ويبدو النائب الذي يبحث عنه ترامب.

ويفترض ان يؤمن للحملة بعض الاستقرار وان يهدئ التوتر بين ترامب وحزب جمهوري قلق.

وقد اكد بنس النائب السابق الأربعاء في كلمة امام مؤتمر الحزب الجمهوري في كليفلاند متوجها الى ترامب “ثقتكم شرف كبير لي، وباسم عائلتي، أقبل ترشيحكم لبدء حملة لأصبح نائب رئيس الولايات المتحدة الأميركية”.

ودانت هيلاري كلينتون على الفور اختيار بنس معتبرة انه “الخيار الاكثر تطرفا في هذا الجيل”، مؤكدة انه رجل “يسبب انقساما عميقا”.

وبنس الذي درس الحقوق وعمل مذيعا اذاعيا، على دراية بكواليس واشنطن لانه كان عضوا في مجلس النواب من 2001 الى 2013 ورئيسا للمؤتمر الجمهوري، اي الشخصية الثالثة في هرم قيادة الحزب، من 2009 الى 2011.

ويشدد بنس على القيم العائلية التقليدية ومؤمن جدا ومعارض للاجهاض وزواج المثليين. كما يعارض بشدة توطين لاجئين سوريين في ولايته.

ووصف الرئيس الجمهوري لمجلس النواب بول راين الذي يلزم حذرا كبيرا تجاه ترامب، بنس بانه رجل منضبط ومتحفظ نسبيا “وصديق مقرب جدا”.

ويبدو انه كان المرشح المفضل لدى ابناء ترامب المؤثرين جدا في حملة والدهم الانتخابية، مقابل الشخصيات القوية التي لا يمكن التكهن بتصرفاتها مثل حاكم نيوجيرسي كريس كريستي والرئيس السابق لمجلس النواب نيوت غينغريتش.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »