الرئيسية » تغريدات خارج السرب »

السعودية: تعين أميرة متخصصة بالمتاحف مسؤولة رياضية

عين مجلس الوزراء السعودي في جلسته الاثنين الأميرة ريمة بنت بندر بن سلطان بمنصب وكيل رئيس الهيئة العامة للرياضة للقسم النسائي.

وجاء في مقررات المجلس “وافق مجلس الوزراء على تعيين صاحبة السمو الملكي الأميرة ريمة بنت بندر بن سلطان آل سعود على وظيفة (وكيل الرئيس للقسم النسائي) بالمرتبة الخامسة عشرة بالهيئة العامة للرياضة”. وبذلك تكون الأميرة ريمة أول امرأة في السعودية تتولى منصبا رياضيا حكوميا رفيعا. وهي تحمل شهادة في دراسة المتاحف مع التركيز الأكاديمي على المحافظة على الآثار التاريخية من جامعة جورج واشنطن في الولايات المتحدة الأمريكية.

ويرأس الأمير عبدالله بن مساعد الهيئة العامة للرياضة واللجنة الأولمبية السعودية.

ولا يوجد أي نشاط رياضي علني للسيدات في السعودية التي تستعد لإشراك أربع رياضيات في دورة الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو من 5 إلى 21 آب/أغسطس الجاري.

وكانت السعودية أشركت رياضيتين في أولمبياد لندن 2012، هما سارة العطار في سباق 800 م في ألعاب القوى، ووجدان شهرخاني في الجودو.

وتشترط اللجنة الأولمبية الدولية منذ أعوام قليلة وجود رياضية على الأقل من كل بلد مشارك في الألعاب الأولمبية.

وقالت الأميرة ريمة، في تصريح صحافي، عقب صدور قرار تعيينها “إن هذه الثقة تعد مصدر اعتزاز وفخر لي أتشرف معه بخدمة وطني الغالي”.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

    أخبار بووم على الفيسبوك

    تابعنا على تويتر

    Translate »