الرئيسية » أخبار العرب » الصراع العربي الإسرائيلي »

اسرائيل تقصف الجيش السوري

أعلن الجيش الإسرائيلي اليوم (السبت)، أنه استهدف مواقع عسكرية سورية بعد قصف تعرّض له القسم المحتل من هضبة الجولان مصدره الأراضي السورية.

وأورد بيان للجيش أن غارة جوية إسرائيلية استهدفت مواقع لمدفعية النظام السوري، رداً على قصف طاول شمال الجولان من دون أن يخلف ضحايا أو أضراراً.

وأضاف البيان أن «الحكومة السورية مسؤولة عن هذا الانتهاك الفاضح للسيادة الإسرائيلية»، في حين رجحت ناطقة عسكرية أن يكون القصف نتج في شكل غير متعمد من المعارك في سوريا.

ومن جهته، قال التلفزيون السوري نقلاً عن عن مصدر عسكري سوري إن طائرات حربية إسرائيلية قصفت موقعاً للجيش، موضحاً أن الغارة تستهدف مساعدة هجوم لمسلحين متطرفين.

ونقل التلفزيون عن المصدر قوله إن «سلاح الجو الإسرائيلي يساعد الجماعة التي كانت تعرف في السابق بجبهة النصرة وجماعات متشددة اخرى في هجوم تشنه ضد القوات السورية في محافظة القنيطرة الجنوبية على الحدود مع مرتفعات الجولان».

وتتهم سوريا منذ وقت طويل إسرائيل بمساعدة وتمويل مسلحين متشددين بمحاذاة الحدود والسماح بوصول علاج طبي إلى مقاتليهم المصابين.

وهذا الحادث هو الثالث في أقل من أسبوع، وأتى بعد بضع ساعات من إعلان وزيري الخارجية الأميركي والروسي التوصّل الى اتفاق في شأن هدنة في سوريا يتوقع أن تبدأ الاثنين المقبل.

وتحتل الدولة العبرية منذ حرب حزيران (يونيو) العام 1967، حوالى 1200 كيلومتر مربع من هضبة الجولان السورية (شمال شرقي)، وأعلنت ضمها في العام 1981 من دون أن يعترف المجتمع الدولي بذلك. ولا يزال حوالى 510 كيلومترات مربعة تحت السيادة السورية.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »