الرئيسية » رأي » حازم الأمين »

وزير خارجية لبنان: رعاية اللاجئين مقابل شراء موسم تفاح

capture-decran-2016-09-22-a-18-29-45حازم الأمين

لمستهولي تصريح وزير خارجيتنا الكبير جبران باسيل المتعلق بإلزام المنظمات المانحة وراعية اللاجئين السوريين في لبنان شراء موسم التفاح اللبناني، أقول أن وزارة التربية اللبنانية فعلت الأمر نفسه، ذاك أن المنظمات الدولية تدفع للمدارس الرسمية اللبنانية أكلاف الطلاب السوريين واللبنانيين، وهو ما فرضته عليها الوزارة، لا بل أن باباً كبيراً للفساد وعدم المساءلة على هذا الصعيد يجري في أروقة وزارة التربية وتغض الجهات الدولية النظر عنه.
العونيون هم المستفيدون الأوائل من مغارة علي بابا التربوية بما يتعلق بتعليم السوريين في لبنان, أصحاب الصوت الأعلى ضد اللاجئين السوريين في لبنان هم أصحاب الدخل الأعلى من عائدات التمويل الدولي.
موسم التفاح فكرة لمعت في مخيلة باسيل أثناء مرافقة وزير التربية الياس أبو صعب له في رحلته الأميركية. جرى ذلك بعد (Brain storming). التجربة نجحت في وزارة التربية، فلنكررها في موسم التفاح.

نقلاً عن صفحة الزميل على فيسبوك بعد موافقته

اقرأ للكاتب نفسه:

    اُكتب تعليقك (Your comment):

    تغريدات خارج السرب

    إعلان

    خاص «برس - نت»

    صفحة رأي

    مدونات الكتاب

    آخر التعليقات

    أخبار بووم على الفيسبوك

    تابعنا على تويتر

    Translate »