الرئيسية » العالم » شرق غرب »

أوباما يعلن طرد ٣٥ ديبلوماسياً روسياً رداً على القرصنة

أعلن الرئيس الأمريكي باراك حسين أوباما الخميس سلسلة من الإجراءات ضد روسيا إثر اتهامها بالتدخل في انتخابات الرئاسة الأمريكية. وضمن هذه الإجراءات طرد 35 دبلوماسيا روسيا في واشنطن وسان فرانسيسكو وإغلاق مجمعين روسيين في ماريلاند ونيويورك يستخدمان في أنشطة مرتبطة بالمخابرات”.

وقال أوباما في بيان إن العقوبات لا تتوقف عند هذا الحد، محذرا من أن الولايات المتحدة ستتخذ خطوات أخرى “في الوقت الذي تختاره بما في ذلك عمليات لن يتم الكشف عنها”.

وأضاف أوباما: “لقد أمرت بعدد من التدابير ردا على المضايقات العدائية من الحكومة الروسية لمسؤولين أميركيين وعمليات القرصنة التي استهدفت الانتخابات الأمريكية”.

وتابع أن “هذه الإجراءات تأتي بعد تحذيرات متكررة خاصة وعامة أرسلناها للحكومة الروسية، وهي رد ضروري ومناسب على الجهود الرامية إلى الإضرار بالمصالح الأمريكية في انتهاك للمعايير الدولية للسلوك المعمول بها”.

وبين التدابير التي أعلن عنها، فرض عقوبات على مديرية الاستخبارات الروسية وجهاز الأمن الفدرالي الروسي.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »