الرئيسية » العالم » العرب وأمريكا »

نائبة أميركية في دمشق

زارت النائب الديموقراطية الأميركية تولسي غابارد دمشق حيث التقت مسؤولين في النظام السوري، في زيارة نادرة لعضو في الكونغرس الأميركي.

ونقل موقع «فورن بوليسي» اليوم أن زيارة غابارد التي تمثل ولاية هاواي في مجلس النواب وكانت موجودة في العراق في 2004 ضمن «الحرس الوطني» لهاواي، تمت في الأيام الأخيرة وسط تكتم. ورفض مكتب النائب أن يحدد ما إذا التقت الرئيس السوري بشار الأسد أو لا.

وأوضحت ناطقة باسم غابارد أن الزيارة هدفت إلى لقاء أفرقاء عديدين بينهم مسؤولون دينيون وعاملون إنسانيون ولاجئون ومسؤولون حكوميون.

وغابارد من معارضي تغيير النظام في سوريا، وسبق أن قدمت اقتراح قانون لإنهاء المساعدة العسكرية للفصائل المعارضة للأسد والمرتبطة بتنظيمي داعش و«القاعدة».

وقالت في كانون الثاني (يناير) «ينبغي استخدام إمكاناتنا المحدودة لإعادة إعمار مدننا هنا، وليس لتأجيج حروب خارجية لتغيير الأنظمة». وفي تشرين الثاني (نوفمبر)، التقت غابارد الرئيس الأميركي الجديد دونالد ترامب في برجه في نيويورك.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »