الرئيسية » الحدث »

كاليفورنيا أكثر سوق للحشيشة في العالم

اعتبارا من الأول من كانون الثاني/يناير 2018، يصبح استخدام الحشيشة لأغراض الترفيه قانونيا في كاليفورنيا التي ستصبح أكبر سوق عالمية لهذه النبتة ومختبرا عملاقا بالنسبة لباقي أنحاء العالم.

وقد سبق لثماني ولايات أمريكية وللعاصمة الفدرالية أن شرعت استخدام هذه المخدرات الخفيفة، غير أن إجازة استخدامها لأغراض الترفيه في الولاية الأكثر اكتظاظا بالسكان في البلاد تقلب المعادلة في القطاع برمته.

وبحسب مجموعة الأبحاث “آركفيو”، من المتوقع أن تبلغ قيمة مبيعات القنب الهندي 5,8 مليارات دولار في هذه الولاية بحلول 2021.

ولا تزال المبيعات غير الشرعية للحشيشة تقدر بـ 5,1 مليارات دولار. وبحسب جيريد كيلوه الذي يملك متجرا ويرأس جمعية “يونايتد كانابيس أسوسييشن”، لا يزال 80 % من التجار في لوس أنجليس يزاولون أنشطتهم بطريقة مخالفة للقانون.

ومع التشريع الكامل لاستهلاك هذه المخدرات في كاليفورنيا، تتوقع “آركفيو” ارتفاعا شديدا في عائدات القطاع في الولايات المتحدة من 6,7 مليارات دولار سنة 2016 إلى 22,6 مليارا سنة 2021.

وتعد هذه الولاية الكبيرة في الغرب الأمريكي رائدة في مجال تشريع استهلاك الماريغوانا لأغراض طبية في الولايات المتحدة الذي أجازته سنة 1996. وتنتشر المستوصفات في كل شارع من شوارع لوس أنجليس حيث تفوح رائحة الحشيشة.

ويعج مستوصف جيريد كيلوه بالزبائن. ويقول أحدهم وهو خارج “أعشق هذا المتجر”. وينتظر مستهلكون دورهم مصطفين في طابور طويل ومزودين بأوراق ثبوتية ووصفات طبية تجيز لهم استهلاك هذه النبتة لتسكين الآلام وتهدئة الأعصاب.

وبعد يومين تقريبا، لن تعود هذه المستندات ضرورية لأنه سيصبح في مقدور كل بالغ تخطى 21 من العمر شراء الماريغوانا أو حلويات أو كريمات للجسم مشتقة من هذه النبتة.

ويجيز القانون في كاليفورنيا حيازة 28,3 غراما من القنب الهندي للشخص الواحد أو ست نبتات على أقصى تقدير. ويحظر استهلاكه في الأماكن العامة أو خلال القيادة أو في محيط مدرسة لا يتعدى 300 متر أو في المراكز المخصصة للأطفال.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »