الرئيسية » الحدث »

الجيش الاسرائيلي يجرح فرنسية

أصيبت شابة فرنسية  بجروح ، أمس الجمعة، خلال تظاهرة مناهضة للاستيطان فى قرية النبى صالح بالضفة الغربية. حسب ما أفادت به مصادر طبية فلسطينية أكدها الجيش  الإسرائيلى.

وقال مصدر طبى فى مستشفى رام الله العام، إن المتظاهرة (20 عاما) أصيبت بجروح  فى وجهها برصاصة مطاطية، تمت معالجتها و«غادرت قسم الطوارئ بعد حوالي ساعة من دخولها إليه».

من جانبها، قالت متحدثة عسكرية إسرائيلية، إن «نحو سبعين فلسطينيا رشقوا قوات الأمن الإسرائيلية بالحجارة، فردت مستخدمة أدوات مكافحة الشغب»، مضيفة «أصيب أحد عناصر حرس الحدود ومتظاهرة فرنسية بجروح طفيفة» إلا أنها قالت بأن ذلك «جراء حجارة رشقها المتظاهرين» في حين أن الناشطة كانت في جانب المتظاهرين.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »