الرئيسية » الحدث »

فيتو صيني روسي يسقط القرار الغربي العربي

استخدمت روسيا والصين حق النقض (الفيتو)، السبت، بوجه مشروع القرار العربي ـ الغربي بشأن سوريا في مجلس الأمن.

وعقد مجلس الأمن الدولي اليوم جلسة للتصويت على مشروع القرار العربي ـ الغربي لإقرار خطة الجامعة العربية التي تدعو الى تنحي الرئيس السوري بشار الأسد وتسليم سلطاته إلى نائبه.

وصوّتت مع القرار عدة دول، بينها أميركا وألمانيا وفرنسا وبريطانيا والبرتغال، فيما عارضته روسيا والصين مستخدميتن حق التقض (الفيتو).

ويأتي سقوط مشروع القرار الذي تقدّمت به المغرب بصفتها ممثلة المجموعة العربية في مجلس الأمن، ويحظى بدعم الدول الأوروبية وأميركا، بعد جلسة مفتوحة عقدت يوم الاثنين الماضي ناقش فيها أعضاء المجلس الخطة العربية المتعلقة بالشأن السوري والتي عرضها على الأعضاء كل من رئيس الجامعة العربية نبيل العربي ووزير الخارجية القطري حمد بن جاسم آل ثاني.

وعلى اثر سقوط مشروع القرار، شنت الدول الغربية تحديداً الولايات المتحدة وفرنسا عبر مندوبيها، سوزان رايس وجيرار ارو، هجوماً عنيفاً على روسيا والصين، محملين اياهما مسؤولية السماح للنظام السوري باستمرار استخدام العنف وانتهاك حقوق الانسان.


اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »