الرئيسية » مجتمع » People »

كيم كارديشيان تدافع عن تصفيفة شعرها الجديدة

دافعت كيم كارديشيان عن تصفيفة شعرها في شكل جدائل، قائلة: “لست جاهلة”. وبررت نجمة تلفزيون الواقع تصفيف شعرها في شكل جدائل صغيرة بأن ابنتها نورث هي من طلبت منها ذلك.

وظهرت كيم بتسريحة الشعر الخاصة بأقلية الفولاني العرقية في غرب أفريقيا على قناة “إم تي في” أفلام و”تي في أووردس” السبت.

وواجهت كاردشيان انتقادات على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، منها التغريدة التي قال فيها أحد المستخدمين: “إنك تجسدين الاستحواذ الثقافي في الولايات المتحدة”.

ويُعرف الاستحواذ الثقافي بأنه تبني العناصر المكونة لثقافة الأقليات على يد أهل الثقافة السائدة الأكثر انتشارا.

وشرحت كيم أسباب ظهورها بتصفيفة الشعر الجديدة، قائلة: “لقد اخترتها لأن ابنتي نورث قالتي لي إنها تريد أن أصفف لها شعرها في شكل جدائل وأن أشاركها نفس طريقة تصفيف الشعر، وبالفعل عقدنا الجدائل أنا وهي”.

وليست هذه هي المرة الأولى التي تواجها فيها كاردشيان انتقادات بسبب تصفيف شعرها. ففي يناير الماضي، ظهرت نجمة تلفزيون الواقع في صورة على تويتر بجدائل معلقة بعبارة “بو وست”، في إشارة إلى الممثلة بو ديريك التي ظهرت بنفس الجدائل في فيلم “10” إنتاج عام 1979.

ويرجع تاريخ الجدائل الفولانية إلى مجموعة عرقية تستوطن غرب أفريقيا، وتصر كيم أن لديها معرفة بأصل تلك التسريحة.

وقالت كاردشيان “أتذكر الانتقادات عندما ظهرت بشعر أشقر وأطلقت على تصفيفة شعري آنذاك جدائل بو ديريك”.

وأضافت: “لكني أعرف تماما أن اسمها الجدائل الفولانية، وأعرف أصلها ومن أين جاءت، وأحترم ذلك تماما”.

وتابعت: “أنا لست جاهلة، وأعرف من أين جاءت تحديدا”.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »