الرئيسية » أخبار العرب » الثورات العربية »

الجيش السوري يقصف آخر منطقة خارجة عن سيطرته

قتل 18 مدنيا في قصف لقوات الجيش السوري استهدف آخر منطقة رئيسية خارجة عن سيطرة الحكومة في شمال غرب سوريا خلال الساعات الـ48 الأخيرة، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان السبت.

وأسفر قصف مدفعي وصاروخي “عشوائي” عن مقتل ثمانية أطفال وسبع نساء وثلاثة رجال في خان شيخون ومعرة النعمان في محافظة إدلب، وفق ما أفاد المرصد.

وأحكمت “هيئة تحرير الشام” (حبهة النصرة سابقا) سيطرتها على محافظة إدلب الشهر الماضي على حساب فصائل معارضة اخرى تدعمها تركيا. ومنذ أيلول/سبتمبر، تجنبت إدلب التعرض لعملية عسكرية واسعة من قبل قوات النظام عبر اتفاق لوقف إطلاق النار رعته كل من روسيا وتركيا.

لكن المنطقة لا تزال تتعرض لعمليات قصف متفرقة ينفذها الجيش السوري بينما سقطت مئات القذائف على مناطق عدة بينها معرة النعمان وخان شيخون الجمعة والسبت نتيجة فصف المعارضة لها.

وبعد ثماني سنوات من اندلاع الحرب السورية، باتت القوات التابعة لنظام الرئيس السوري بشار الأسد تسيطر على نحو ثلثي البلاد. وحقق جيشه وعناصر مسلحة متحالفة معه مكاسب كبيرة ضد فصائل المعارضة ومقاتلين متطرفين منذ تدخلت روسيا عسكريا لصالح دمشق في 2015.

ويأتي قصف الجمعة والسبت في وقت تشن قوات سوريا الديموقراطية المدعومة من التحالف الدولي ضد الجهاديين الذي تقوده واشنطن هجوما على آخر جيب لتنظيم الدولة الإسلامية. وتوقعت السبت الإعلان رسمياً عن القضاء على الجماعة المتطرفة في شرق البلاد في غضون أيام.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »