الرئيسية » أخبار العرب »

توتر بين الصين وفرنسا في مضيق تايوان

قالت بكين الخميس إن سفنا حربية صينية اعترضت سفينة تابعة للبحرية الفرنسية مطلع أبريل/نيسان في مضيق تايوان، موضحة أنها رفعت احتجاجا رسميا إلى باريس.

وأكد المتحدث باسم وزارة الدفاع الصينية رين غوكيانغ أن السفينة الفرنسية دخلت المياه الإقليمية الصينية بدون إذن، علما أن بكين تعتبر تايوان جزءا من أراضيها.

وأضاف “أرسل الجيش الصيني سفنا بحرية عملا بالقانون للتعرف إلى السفينة الفرنسية وتوجيه أوامر لها بالرحيل”.

ولم يحدد رين اسم السفينة الفرنسية، علما أن الفرقاطة فانديميار التي كان من المتوقع أن تصل هذا الأسبوع إلى كينغداو على الساحل الشرقي للصين للمشاركة في عرض بحري في الذكرى السبعين للبحرية الصينية، لم تحضر في نهاية المطاف إلى هذا الاحتفالات.

من جهتها، أكدت فرنسا الخميس “تمسكها بحرية الملاحة وفقا لقانون البحار” مطلع الشهر الحالي، بحسب ما ذكر مصدر في محيط وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي.

وقال المصدر إن البحرية الوطنية الفرنسية “تمر مرة واحدة في السنة في مضيق تايوان دون حوادث أو ردود فعل”، بعد أن أكدت بكين اعتراض سفينة حربية فرنسية قد تكون دخلت مياهها الإقليمية دون إذن، في حين عبرت دول غربية عدة عن قلقها من توسع الصين البحري.

وأضاف المصدر “نحن على اتصال وثيق مع السلطات الصينية بشأن هذا الحادث الذي تطرق إليه صباحا المتحدث باسم وزارة الدفاع الصينية”.

وفي فبراير/شباط احتجت الصين على عبور سفينة أمريكية مضيق تايوان منددة بـ”استفزاز”.

وتعتبر الصين تايوان جزءا لا يتجزأ من أراضيها ولا تستبعد استعادتها بالقوة في حال أعلنت استقلالها. وتحكم الصين القارية وتايوان سلطتان متنافستان منذ نهاية الحرب الأهلية الصينية عام 1949.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

    أخبار بووم على الفيسبوك

    تابعنا على تويتر

    Translate »