الرئيسية » الحدث »

السودان: توجيه تهمة ققتل المتظاهرين للبشير

أعلن النائب العام في السودان الاثنين أن تهمة “قتل متظاهرين” خلال الاحتجاجات ضد النظام قد وجهت إلى الرئيس السابق عمر البشير.

وأفاد مكتب النائب العام الوليد سيد أحمد أن “النيابة العامة وجهت اتهاما للرئيس السابق عمر حسن أحمد البشير وآخرين بالتحريض والاشتراك الجنائي في قتل المتظاهرين في الأحداث الأخيرة”.

وأوضح المكتب أن التهم صدرت في سياق التحقيق في مقتل الطبيب بابكر في منطقة بري بشرق العاصمة الخرطوم.

وأضاف البيان أن النيابة العامة “وجهت بالإسراع في إكمال التحريات في كافة بلاغات القتل في الأحداث الأخيرة”.

وكان النائب العام أمر هذا الشهر باستجواب البشير فيما يتعلق بتهم غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

ولم يدل البشير بأي تعقيب منذ الإطاحة به واعتقاله في 11 أبريل/ نيسان.

وعلى صعيد العملية الانتقالية في البلاد، أعلن المتحدث باسم المجلس العسكري السوداني الفريق شمس الدين كباشي التوصل إلى اتفاق بين المجلس العسكري والمعارضة حول هياكل السلطة الانتقالية، على أن يتم الثلاثاء مناقشة نسب المشاركة فيها.

وأضاف الفريق شمس الدين كباشي المتحدث باسم المجلس “ناقشنا هيكل السلطة الانتقالية واتفقنا عليه تماما. واتفقنا أيضا على نظام الحكم خلال الفترة الانتقالية”.

من جانبه، قال طه عثمان وهو متحدث باسم المحتجين إنه تم الاتفاق على تشكيل “مجلس سيادي” جديد يحل محل المجلس العسكري الحاكم حاليا.

وأضاف عثمان: “اتفقنا خلال الاجتماع الاثنين على تشكيل مجلس سيادي يضم ممثلين عن العسكريين ومدنيين”.

وأوضح عثمان “تم الاتفاق حول هياكل السلطة وصلاحيتها وتتمثل في مجلس سيادة ومجلس وزراء تنفيذي بكامل صلاحياته ومجلس تشريعي وغدا تستكمل الجلسات حول نسب الهياكل (تمثيل العسكريين والمدنيين) والمدة الزمنية للفترة للانتقالية”.

وتابع أن “المحادثات الثلاثاء ستتناول تشكيلة المجلس” الجديد.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »