الرئيسية » People »

متحف لندن: فتى (١٧ عاماً) يلقي صبياً (٦ أعوام) من الطابق العاشر

نقلت «بي بي سي» عن مراسلها أن صبياً في السادسة من عمره أألقي  من الطابق العاشر لمتحف تيت مودرن في وسط لندن ، حسب الشرطة.

وسقط الصبي على سطح الدور الخامس، ثم نقل بمروحية إلى المستشفى وهو في حالة حرجة.

وألقي القبض على فتى في السابعة عشرة بتهمة “محاولة القتل”، حسب ما أفادت مصادر الشرطة.

وأفادت الشرطة أن الصبي ألقي من منصة للمراقبة في الدور العاشر.

وليست هناك دلائل تشير إلى أن المشتبه بإلقاء الصبي، والذي لم يغادر مكان الحادث، كان على معرفة به.

وكانت الموظفة نانسي بارتفيلد في الطابق العاشر بصحبة صديقة وأطفالهما حين سمعت صوت ارتطام، وحين تلفتت سمعت امرأة تصرخ “أين طفلي ؟ أين طفلي ؟”

وأضافت أن الفتى الذي أمسك به بعض الأشخاص قبل وصول الشرطة كان هادئا.

وقال شاهد عيان يدعى ستيوارت هاغاس إنه رأى طواقم الطوارئ يصلون ، يحملون الصبي على نقالة ، بينما كانت نقالة أخرى بجانب باب المدخل.

وقال مراسل بي بي سي إن المكان كان مكتظا بالعائلات وإن الشرطة منعت الجمهور من المغادرة، ثم وصلت مركبتان لإطفاء الحرائق وعشر سيارات شرطة، وأغلقت بعض أجزاء البناية

يذكر أن متحف تيت مودرن افتتح عام 2000، وكان أهم معالم لندن جذبا للسياح عام 2018.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »