الرئيسية » تكنولوجيا » رقميات »

زاكربرغ يخوض معركة ضد محاولة الحكومة الأميركية تفكيك فيسبوك

تعهد مارك زاكربرغ رئيس فيسبوك “خوض معركة” لمحاربة محاولة الحكومة الأميركية تفكيك عملاق وسيلة الإعلام الاجتماعي الاكثر انتشارا، بحسب تقرير صدر الثلاثاء بناءً على تسجيل صوتي تم تسريبه.

ونشر موقع أخبار التكنولوجيا “ذي فيرج” تسريبا لاقوال زاكربرغ خلال اجتماع لموظفي فيسبوك في تموز/يوليو، حين قال انه سيتحدى هذه الجهود، مكررا حجته أن تقسيم الشركة لن يعالج القضايا التي يثيرها المنتقدون.

وتطرق زاكربرغ على وجه التحديد الى خطة السناتور إليزابيث وارين المرشحة للرئاسة الديموقراطية لتفكيك المنصات التقنية الرئيسية.

وقال في هذا السياق “إذا تم انتخابها، فأنا متأكد بأننا سنواجه تحديات قانونية، ومتأكد بأننا سنربح التحديات القانونية”.

واضاف أمام الموظفين أنه لا يعتزم الإدلاء بشهادته في دول أخرى تحقق مع الشركة بشأن قضايا الخصوصية ومكافحة الاحتكار.

وتابع “ليس من المنطقي أن أذهب إلى جلسات الاستماع في كل دولة تريد أن أظهر امامها”.

كما تطرق زاكربرغ الى العملة الرقمية المخطط لها على فيسبوك (لييرا).

وقال في هذا الصدد إنه لا يزال متفائلاً بشأن آفاقها رغم التعليقات الرافضة من المسؤولين الحكوميين في العديد من البلدان.

من جهة اخرى، أكد أن فيسبوك تخطط لخدمة جديدة تتفوق على تطبيق “تيكتوك” لوسائل التواصل الاجتماعي السريع النمو، وتسيطر عليه شركة صينية.

وقال “لدينا منتج يسمى +لاسو+، إنه تطبيق قائم بذاته نعمل عليه، في محاولة لتناسب سوق المنتجات في بلدان مثل المكسيك”.

وتابع رئيس شركة فيسبوك “نحاول أولا معرفة ما إذا كان بإمكاننا أن نجعلها تعمل في بلدان لا يكون فيها تطبيق تيكتوك منتشرا بشكل كبير قبل أن نذهب ونتنافس معه في البلدان التي ينتشر فيها بشكل كبير”.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »