الرئيسية » العالم » أوروبا »

الفاتكان: فرانشيسكا دي جيوفاني أول امرأة تتولى منصب رفيع

في الوقت الذي لا تسمح فيه الكنيسة الكاثوليكية سوى بترسيم الرجال قساوسة وعادة ما يقتصر عمل النساء على الأعمال الإدارية غير الظاهرة، قرر البابا فرنسيس الأربعاء تعيين أول امرأة في منصب رفيع بوزارة الخارجية لتتولى الشؤون الدبلوماسية والإدارية بالفاتيكان.

وستتولى الإيطالية فرانشيسكا دي جيوفاني، البالغة من العمر 66 عاما، منصبا جديدا بالإدارة في قسم يعرف باسم العلاقات مع الدول حيث ستعين بدرجة نائب وزير لتصبح فعليا واحدة من نائبين لوزير الخارجية.

لكن جماعات نسائية، ومنها الاتحاد الدولي للرئيسات العامات للأديرة وهو مظلة تضم الراهبات الكاثوليكيات، تطالب البابا منذ فترة طويلة بتعيين مزيد من النساء في مناصب رفيعة داخل الكيان الإداري للفاتيكان.

وأفاد بيان من الفاتيكان يؤكد تعيين دي جيوفاني بأنها ستتولى شؤون العلاقات متعددة الأطراف بالوزارة التي تعمل بها منذ عام 1993. ودي جيوفاني متخصصة في القانون الدولي وحقوق الإنسان.

وقالت لموقع “فاتيكان نيوز” الرسمي الخاص بالفاتيكان إن تعيينها “غير مسبوق” على الرغم من أن “المسؤولية مرتبطة بالوظيفة، وليس بحقيقة كونها امرأة”.

وأضافت “قد يكون لدى المرأة بعض المهارات لإيجاد القواسم المشتركة وإصلاح العلاقات بإخلاص. آمل أن كوني امرأة ينعكس بشكل إيجابي في هذه المهمة، حتى لو كان ذلك هبة أجدها يقينا في زملائي الرجال أيضا”.

والفاتيكان، وهي دولة ذات سيادة تحيط بها إيطاليا، تربطها علاقات دبلوماسية مع أكثر من 180 دولة.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »