الرئيسية » مختارات »

قطر تلغي ندوة «مشروع ليلى» للحديث عن الثورات الإعلامية

ألغت جامعة نورث وسترن الأمريكية في قطر ندوة لفرقة مشروع ليلى اللبنانية بعد ردود فعل غاضبة على الإنترنت أثارت “مخاوف تتعلق بسلامة أعضاء الفرقة”، بحسب المتحدث باسم الجامعة.

وقال المتحدث باسم الجامعة في تصريحات للجزيرة الإنجليزية إنه كان من المقرر أن تشارك الفرقة ومغنيها الرئيسي حامد سنّو في حديث عن “الثورات الإعلامية في الشرق الأوسط” في حرم الجامعة في الدوحة يوم الثلاثاء.

وعلى الرغم من أن استضافة الفرقة لن تشمل تقديم فقرات غنائية، إلا أن العديد من المهرجانات والحفلات الموسيقية الأخرى في المنطقة ألغت مشاركة الفرقة بسبب طبيعة جرأتها في الحديث عن موضوعات مثل الطائفية وكراهية المثليين والمساواة بين الجنسين.

وقد أنشأ مستخدمو تويتر في قطر وسما باللغة العربية يطالب بإلغاء الحدث #نرفض_محاضرة_مشروع_ليلى

ويتهم البعض الفرقة و جامعة نورث ويسترن بتشجيع الآراء المخالفة للقيم القطرية والإسلامية.

وتعد “مشروع ليلى” واحدة من أكثر الفرق شعبيّة في العالم العربي، وأحيت عشرات الحفلات على مسارح عربية وعالمية، كما تحوّل حامد سنو إلى رمز للمدافعين عن حقوق المثليين، وظهر على أغلفة مجلات عالميّة كأول مغنٍ “عربيّ مسلم ومثليّ”، يعلن عن هويته بفخر.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

    أخبار بووم على الفيسبوك

    تابعنا على تويتر

    Translate »