الرئيسية » الحدث »

مكالمة تفضح ساركوزي

يبدو أن القضاة الفرنسيين، الذين حاول الرئيس نيكولا ساركوزي «ترويضهم»، قد شمروا عن سواعدهم وقرروا تصفية حسابات القضاء مع الطاقم السياسي قبل الانتخابات الرئاسية المقبلة. ويشارك الإعلام عبر تسريبات «مدوزنة» من قبل مقربين من الدوائر القضائية ودوائر الشرطة التي تنفذ استنابات قضاة التحقيق، بما يمكن تسميته: «عملية تنظيف واسعة». وهومايدل على عكس ما كان يعتقد البعض أن «الشرطة ليست في جيب ساركوزي»، كماحاول البعض الترويج له،على أساس أنه يحمل لواء الأمن والدفاع عن رجال الأمن. كمايذكرالبعض كيف حاول «ضرب رجال الأمن برجال القضاء»، حين انتقد علناً قرارات قضائية وهو «ما لا يحصل البتة» بموجب مبدأ فصل السلطات.

آخر تسريبة جاءت في موقع «لوموند»، وفيها مقاطع من «محادثة هاتفية» بين شخص وابنة تيري غوبير، الموقوف احتياطياً على ذمة التحقيق، والذي وضعت الشرطة هاتفه تحت المراقبة. وقالت الصبية في النص المنشور:
– في الواقع لقد وجدوا حساباً سرياً في جزر الباهاماز
– آه حقاً !
– وقال أبي لأمي إذا لقد انهارت أعصابك (في إشارة إلى كون الوالدة المطلقة هي التي فضحت مسألة الحقائب المملوءة بالأوراق النقدية)… انتبهي إن كل العائلة سوف تنفجر. نحن في أسوأ الأحوال نحن الآن في «جورة خـ ..»
– يا للأمر المريع!
وتابعت الصبية
– نعم! ثم لا يمكن لأي كان أن يساعد والدي… كوبيه واقع في مصيبة وهو أيضاً «في جورة الـخـ..» (في إشارة إلى زعيم حزب الأكثرية التي ثبتت علاقته مع زياد تقي الدين).
وتابعت
– وهورتوفو (وزير الداخلية السابق المقرب جداً من ساركوزي) هو أيضاً في «جورة الـخـ..» لغاية رأسه  وفي حال لا ينجح ساركوزي في الوصول إلى الدورة الثانية (من الانتخابات الرئيسية)…. (غير مسموع) وهو أيضاً في «جورة الـ خـ..» ولاأحد يساعده. وقد قال أبيل أمي لا أحد يساعدني لأن الجميع في جورةالـخـ../ حتى ساركو (في إشارةإلى ساركوزي) لايريد مساعدته… حتى الآن الأمور يمكن ضبطها ولكن تصور أنه في حال لم يعاد انتخابه عام ٢٠١٢ بكل صراحة سوف ننفجر كلنا… كلنا سنصبح في «جورة الـخـ..»
وأنهى الصديق المكالمة بتأكيد حديثها قائلاً:
– بحق في حال عدم ربح ساركوزي…. الجميع سوف يقضى عليه.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

    أخبار بووم على الفيسبوك

    تابعنا على تويتر

    Translate »