الرئيسية » الحدث »

سوريا: السلطة والمعارضة يعلنان عن خرق لوقف النار

اعلن التلفزيون الرسمي السوري ان ضابطا في الجيش السوري قتل واصيب 24 شخصا آخرين بينهم ضباط وجنود ومدنيون في تفجير عبوة ناسفة قامت به “مجموعة ارهابية مسلحة” في حلب في شمال البلاد.

ودخل وقف اطلاق النار حيز التنفيذ السادسة من صباح الخميسوهي المهلة التي حددتها خطة موفد الامم المتحدة والجامعة العربية كوفي انان لوضع حد لاعمال العنف في البلاد.
ويسود هدوء نسبي منذ ذلك الوقت في مختلف المناطق السورية، رغم اعلان المجلس الوطني عن سقوط ثلاثة قتلى في اعمال عنف.
وسجل المرصد السوري لحقوق الانسان من جهته سقوط قتيل واحد في ريف حماة (وسط)، في حين قال التلفزيون ان “المجموعات الارهابية المسلحة تصعد عملياتها الاجرامية في محاولة لضرب استقرار سوريا ونسف خطة” الموفد الدولي الخاص الى سوريا كوفي انان.
في هذا الوقت، صرحت الناطقة باسم المجلس الوطني السوري بسمة قضماني في جنيف ان المعلومات التي وصلت الى اكبر مجموعة للمعارضة السورية من سوريا تتحدث عن مقتل ثلاثة مدنيين وعشرات الاعتقالات منذ وقف اطلاق النار صباح اليوم الخميس.
واضافت قضماني “نلاحظ بالادلة ان الاسلحة الثقيلة ما زالت في المناطق السكنية وبعضها تمت اعادة تموضعه” فقط. وتحدثت عن ظهور عدد كبير من نقاط المراقبة الاضافية “المدججة بالاسلحة”.
واكدت ان المجلس الوطني ما زال يعتبر خطة موفد الامم المتحدة والجامعة العربية كوفي انان “الفرصة الاخيرة لحل سلمي”، مؤكدة استعداد المجلس للعمل مع انان “للتأكد من نشر مراقبين دوليين في اسرع وقت ممكن”.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »