الرئيسية » أخبار العرب » الثورات العربية »

روسيا تنتقد مشروع قرار إرسال مراقبين إلى سوريا

انتقد مبعوث روسيا لدى الامم المتحدة يوم الجمعة مشروع قرار صاغته الولايات المتحدة في مجلس الامن يجيز ارسال فريق متقدم من المراقبين الدوليين لمراقبة وقف اطلاق النار الهش في سوريا مشيرا الى أن الامر قد يستغرق وقتا للاتفاق على النص.

ويقول دبلوماسيون في الامم المتحدة ان روسيا حليفة سوريا تؤيد جهود السلام التي يقوم بها مبعوث الامم المتحدة والجامعة العربية كوفي عنان لكنها تعمل جاهدة على حماية دمشق مما تخشى أن يكون حملة غربية “لتغيير النظام” على الطريقة الليبية. واستخدمت روسيا والصين حق النقض (الفيتو) ضد مشروعي قرارين بمجلس الامن للتنديد بحملة الاسد المستمرة منذ 13 شهرا ضد الاحتجاجات المناهضة للحكومة.

وأبدى مبعوثون في مجلس الامن في وقت لاحق يوم الجمعة عزمهم على مناقشة صيغة معدلة من المشروع الامريكي الذي يدعو الى نشر ما يصل الى 30 مراقبا غير مسلحين مبدئيا في سوريا. ويتضمن أحدث مشروع حصلت عليه رويترز عبارات لا تروق لروسيا.

يأتي مشروع القرار استجابة لطلب عنان بأن يتحرك المجلس بسرعة لارسال أول دفعة من اعضاء بعثة سيبلغ قوامها في نهاية الامر 250 مراقبا لمراقبة وقف اطلاق النار الهش في البلاد.

وقال فيتالي تشوركين عن النص الامريكي قبل الدخول الى جلسة بشأن كوريا الشمالية “نعتقد للاسف أنه قد يكون هناك سوء تفاهم من نوع ما.” وأضاف قائلا “بالتأكيد شكل المشروع الذي نراه… يتطلب الكثير من العمل ولا يتوافق مع تفاهمنا الاصلي بشأن القيام بشيء سريع اليوم لنشر بعض الاشخاص على الارض.. عدد محدود من الناس.”

وقال “يحدوني الامل في القيام بذلك اليوم” مضيفا أن من الممكن أن يضطر المجلس للعمل خلال اليومين القادمين

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »