الرئيسية » مجتمع »

لقاح جديد ضد الملاريا

أظهرت نتائج اختبار طبي ان لقاحاً جديداً ضد الملاريا قد يقلل خطر الاصابة بالمرض الى النصف، ما يُنقذ مئات آلاف الأرواح سنوياً.
واكتشف الاختبار الذي أُجري على 6000 طفل في انحاء افريقيا، تتراوح اعمارهم بين 5 و17 سنة، ان اللقاح خفض عدد المصابين بأخطر انواع الملاريا بنسبة 56 في المئة في غضون 12 شهرا من إعطاء اللقاح، مقارنة مع اولئك الذين لم يُحقنوا به. كما خفض اللقاح الجديد عدد الاصابات الشديدة بالملاريا بنسبة 47 في المئة.
وقال مدير مكتب مبادرة اللقاح المضاد للملاريا الدكتور كريس الياس إن “اليأس في مواجهة تحدٍ كان يبدو عصيا يتنحى جانبا امام الأمل والإمكان، واننا في طريقنا الى تحقيق انجاز تاريخي بهذا الاختبار للقاح الجديد”.
وكتب فريق الباحثين الذين اجروا الاختبار، بقيادة الدكتورة ماري هامل من مركز السيطرة والوقاية من الأمراض في ولاية جورجيا الاميركية، ان النتائج الأولية تبين ان اللقاح يمكن ان يخفف بدرجة كبيرة من عبء الملاريا على الأطفال الأفارقة، “لكن المطلوب اجراء مزيد من الاختبارات قبل ان تمنح منظمة الصحة العالمية ترخيصا يؤدي الى تلقيح واسع النطاق.
وتمكن الباحثون من تطوير اللقاح الجديد بالتعاون بين شركة جي أس كي العملاقة لصناعة الأدوية، ومؤسسة بيل ومليندا غيتس، ومبادرة اللقاح المضاد للملاريا.
وتعتزم شركة الأدوية تسويق اللقاح بأرخص سعر ممكن لا يتجاوز سعر الكلفة، مع اضافة 5 في المئة عليه، تعهدت بإعادة استثمارها في البحث والتطوير لتصنيع لقاحات تعاني من نقص التمويل.
وينتشر مرض الملاريا في المناطق المدارية وشبه المدارية، ويُصاب بالمرض سنويا نحو 225 مليون شخص، يموت منهم 800 ألف غالبيتهم من الأطفال في افريقيا جنوب الصحراء الكبرى.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »