الرئيسية » مجتمع » غرائب »

أميركا: موظفون يتغيبون لأسباب “غير معقولة”

أظهرت دراسة أميركية أن الموظفين الأميركيين يلجأون بشكل متزايد إلى أعذار غير معقولة لتبرير تغيبهم عن العمل، ومن أغربها الإدعاء بأن أخ أحد الموظفين اختطف على يد عصابة تهريب مخدرات مكسيكية.
وكانت أجرت شركة “هاريس إنتر أكتف” بطلب من موقع “كارير بيلدر”، ومقره شيكاغو، إستطلاعاً للرأي شمل 2996 ربّ عمل و4384 موظفاً، فسجلت تزايداً ملحوظاً في تقديم الموظفين أعذاراً غير معقولة لتبرير غيابهم عن العمل.
وأشار الموقع إلى أن أحد الموظفين برّر غيابه بحجة تعرّض أخيه للإختطاف على يد عصابة تهريب مخدرات مكسيكية، في حين زعم موظف آخر أنه غاب عن العمل لأن ابنته البالغة من العمر 12 سنة سرقت سيارته. وقالت موظفة إنه تعذّر عليها الحضور إلى العمل لأن شاحنة أسقطت كمية من الطحين في سيارتها فيما كانت واقفة في الصف لشراء القهوة.
وادعى موظفون أنهم تعرّضوا لإصابات من بينها سقوط برّاد عليهم، وإقدام غزال على عضهم، وإصابة في الظهر ناجمة عن ملاحقة قندس، والمعاناة من كسر في الأنف نتيجة السقوط من السرير، أو حتى شرب محلول مضاد لتجمد مياه السيارة عرضياً.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

    أخبار بووم على الفيسبوك

    تابعنا على تويتر

    Translate »