الرئيسية » مجتمع » لكم سيداتي سادتي »

الورم الحليمي قد يسبب أمراض القلب

أظهرت دراسة أميركية جديدة أن الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري (HBV) المسبب لسرطان عنق الرحم قد تزيد خطر التعرّض لأمراض القلب. وذكر موقع “هلث نيوز” الأميركي أن باحثين في جامعة تكساس وجدوا، من خلال دراستهم الأولى من نوعها التي تربط بين الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري وأمراض القلب، أن هذا الفيروس قد يزيد خطر إصابة المرأة بهذه الأمراض، حتى وإن لم يكن لديها أي عامل خطر يتعلق بالقلب والشرايين.
وحلل الباحثون بيانات لقرابة 2500 امرأة، تتراوح أعمارهن بين 20 و59 عاماً، شملهن استطلاع أجري بين العامين 2003 و2006 في أميركا، وحملت 45% منهن بعض أنواع هذا الفيروس وقرابة 23% كان لديهن النوع المسبب للسرطان. ووجد العلماء رابطاً قوياً بين أنواع (HBV) المسببة للسرطان وأمراض القلب.
وقال الباحث المسؤول عن الدراسة كين فوجيس، إن قرابة خمسة ممن أصبن بأمراض القلب لم يكن لديهن عوامل مخاطر مشتركة مثل السمنة والتدخين وارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكولسترول، ما يشير إلى وجود أسباب “غير تقليدية أخرى”، لها علاقة بتطور أمراض القلب. وذكر فوجيس أنه من بين هذه العوامل هو فيروس (HBV). وقال إن “اللقاح ضد هذا الفيروس قد يساعد أيضاً على منع الإصابة بأمراض القلب”.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

    أخبار بووم على الفيسبوك

    تابعنا على تويتر

    Translate »