الرئيسية » مختارات »

«غالاكسي راوند» مع شاشة مقوسة

غلاكسي راوند

غلاكسي راوند

طرح العملاق الكوري الجنوبي «سامسونع» في السوق الكورية أول هاتف متعدد الوظائف مع شاشة مقوسة، في مسعى منه إلى تعزيز مرتبة الصدارة التي يحتلها في هذا المجال.

ويباع هاتف «غالاكسي راوند» بشاشته الممتدة على 5,7 إنشات في السوق الكورية الجنوبية منذ الخميس، بحسب مشغل «إس كاي تيليكوم» الأول في البلاد الذي يتولى توزيع هذا الهاتف.

وتعد الشاشات المقوسة أكثر خفة ورفعاً من الشاشات الحالية، وهي لا تزال في بداياتها. ويكمن الهدف من هذه المبادرة في تطوير شاشات مرنة يمكن لفها أو طيها.

ويعمل هاتف «غالاكسي راوند” بنظام تشغيل «أندرويد» من «غوغل» ويباع بسعر 1,08 مليون وون (حوالى ألف دولار أميركي)، بحسب ما كشفت «سامسونغ» التي لم تحدد موعد طرحه في الأسواق الأخرى.

وجاء في بيان صادر عن «إس كاي تيليكوم» أن «شكله يتماشى مع شكل اليد ويتلاءم مع الخد والأذن».

وكانت المجموعة الكورية الجنوبية قد كشفت في كانون الثاني (يناير) عن نموذج أولي من هاتف يمكن طيه. ويتطلب هذا النوع من الأجهزة المرنة عناصر تكون بكاملها قابلة للطي ليست متوافرة حالياً في الأسواق.

وفي بداية أيلول (سبتمبر)، كانت «سامسونغ» قدمت للجمهور ساعتها الذكية «غالاكسي غير» التي تسمح بالاطلاع على الرسائل الإلكترونية والتقاط الصور والاستماع إلى الموسيقي والتي تتمتع بشاشة تعمل باللمس وليس بشاشة مرنة، خلافاً للشائعات.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

    أخبار بووم على الفيسبوك

    تابعنا على تويتر

    Translate »