الرئيسية » تكنولوجيا » علوم »

3% من مساحة المريخ قابلة للحياة

توصل علماء استراليون، دأبوا على دراسة ظروف الحياة على سطح المريخ، الى أن هناك “مناطق واسعة” على الكوكب الأحمر، قادرة على احتضان الحياة البرية.
وقد قارن العلماء من الجامعة الوطنية الاسترالية برئاسة تشارلي لاين ويفر بين نماذج من ظروف الحرارة والضغط على الأرض مع تلك الموجودة على سطح المريخ لتقدير إمكانية الكوكب على تشكيل بيئة مناسبة للكائنات الحية الموجودة على سطح الأرض.
بناء على هذه الدراسة، توصل لاين ويفر إلى أن 3 % من كوكب المريخ يمكن أن تعتبر صالحة للسكن، على الرغم من أن معظم هذه المساحة تعتبر صالحة “تحت سطح الأرض وليس فوقه”.
في حين ركزت الدراسات السابقة على “نهج قصير النظر” من خلال دراسة مواقع معينة على سطح المريخ بحثاً عن علامات على الحياة، يقول لاين ويفر إن بحثه هو “تجميع شامل” للكوكب بأكمله باستخدام بيانات تم جمعها على مدار عقود من دراسة الكوكب.
وأضاف أن دراسته تعتبر “أفضل تقدير عن احتمال أن يكون المريخ بيئة سكنية مناسبة للميكروبات الأرضية” التي تطورت منها البشرية، وفقاً للدراسات العلمية.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

    أخبار بووم على الفيسبوك

    تابعنا على تويتر

    Translate »