الرئيسية » مختارات »

إسرائيل تتابع تهويد القدس: بناء ٢٢٠٠ مسكن جديد

Capture d’écran 2014-09-04 à 08.51.59اعطت بلدية القدس الاربعاء الضوء الاخضر المبدئي لبناء 2200 مسكن في القدس الشرقية، وهي خطة ستخضع لعملية اجرائية طويلة قبل بدء تطبيقها.

ووافقت البلدية على اطلاق الاعمال التحضيرية لمشروع بناء 2200 مسكن في حي الصواري في القدس الشرقية، وفقا لبيان البلدية.

ونقل البيان عن رئيس بلدية القدس نير بركات قوله ان هذا المشروع يرمي الى “ترسيخ السيادة الاسرائيلية على القدس الشرقية والحفاظ على وحدتها”.

وقال المستشار البلدي بيبي الالو الذي عارض المشروع، لوكالة فرانس برس “انها مرحلة اولية. لن تبدأ اعمال البناء في حي الصواري قبل ثمانية اعوام على الاقل وهذه المرحلة وحدها لا تضمن حصول اعمال بناء”.

ويريد الفلسطينيون جعل القدس الشرقية التي احتلتها اسرائيل وضمتها في 1967 عاصمة دولتهم المقبلة.

ويعيش حوالى 200 الف اسرائيلي في احياء استيطانية في القدس الشرقية الى جانب اكثر من 290 الف فلسطيني.

وياتي الاعلان بعد ثلاثة ايام على قرار اسرائيل مصادرة اربعة آلاف دونم من الاراضي جنوب الضفة الغربية المحتلة في منطقة بيت لحم ردا على قتل ثلاثة شبان اسرائيليين في القطاع في حزيران/يونيو.

ولا تعترف الاسرة الدولية بضم اسرائيل للقدس الشرقية وتعتبر المستوطنات في الاراضي المحتلة غير مشروعة وفقا للقانون الدولي.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

    أخبار بووم على الفيسبوك

    تابعنا على تويتر

    Translate »