الرئيسية » الحدث »

عودة الخلافات بين مصر وقطر

قالت وكالة الأنباء القطرية في وقت متأخر يوم الأربعاء إن قطر استدعت سفيرها لدى مصر للتشاور بعد خلافات بشأن الضربات الجوية المصرية في ليبيا.

وأضافت الوكالة أن استدعاء السفير جاء عقب تصريحات لمندوب مصر لدى جامعة الدول العربية.

وكانت وسائل الإعلام المصرية نقلت عن السفير طارق عادل مندوب مصر الدائم لدى الجامعة العربية انتقاده لقطر لتحفظها على الضربات الجوية المصرية في ليبيا واتهامه الدوحة بدعم الإرهاب والخروج على التوافق العربي.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية عن عادل قوله إن التحفظ القطري على الضربات الجوية المصرية في ليبيا “يؤكد مرة أخرى خروج قطر عن الإجماع العربي… بات واضحا أن قطر كشفت عن موقفها الداعم للإرهاب.”

وقد يعيد الخلاف الدبلوماسي إثارة أزمة داخل مجلس التعاون الخليجي المدعوم من الغرب كانت دفعت السعودية والإمارات والبحرين لسحب سفراءها من الدوحة العام الماضي لدعمها للإسلاميين.

وقصفت الطائرات المصرية مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في ليبيا يوم الاثنين بعد يوم من نشر الجماعة المتشددة لتسجيل مصور لذبح 21 مصريا مسيحيا.

ونقلت وكالة الأنباء السفير سعد بن علي المهندي مدير إدارة الشؤون العربية في وزارة الخارجية القطرية قوله إن الدوحة عبرت عن تحفظها في اجتماع جامعة الدول العربية بالقاهرة على قرار مصر القيام “بعمل عسكري منفرد” في ليبيا دون التشاور مع الدول العربية.

وتدهورت العلاقات القطرية المصرية منذ أن عزل الجيش في مصر الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين في يوليو تموز 2013 إثر احتجاجات شعبية على حكمه. وكانت الدوحة من أبرز الداعمين للجماعة التي أعلنتها مصر لاحقا منظمة إرهابية

 

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

    أخبار بووم على الفيسبوك

    تابعنا على تويتر

    Translate »