الرئيسية » أخبار العرب » الثورات العربية »

#داعش يتراجع في شمال تكريت

دخلت القوات العراقية والمسلحون الموالون لها اليوم الأربعاء، الجزء الشمالي من مدينة تكريت، بعد نحو عشرة أيام على بدء هجوم واسع لاستعادة المدينة ومحيطها من تنظيم الدولة الإسلامية. حسب ما نقلت مصادر عسكرية

وصرح ضابط برتبة لواء في الجيش “نحن الآن نقوم بمهام قتالية لتطهير حي القادسية” في شمال المدينة، وهو ما أكدته مصادر عسكرية أخرى ومسؤولين محليين.

وكانت القوات العراقية ومسلحون شيعة طردت اليوم مقاتلي التنظيم المتطرف من بلدة العلم لتزول بذلك آخر عقبة أمام  الهجوم المقرر على مدينة تكريت مركز محافظة صلاح الدين.

وتمت هذه العملية في إطار أكبر هجوم عراقي حتى الآن على التنظيم المتطرف إذ تشن القوات العراقية منذ بداية الأسبوع الماضي عملية عسكرية واسعة لاستعادة مدينة تكريت، مسقط رأس صدام حسين، من سيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية”. ويشارك في هذه العملية عدد من القيادات العراقية والإيرانية.

فبدأ نحو 30 ألف عنصر عراقي من الجيش والشرطة وفصائل شيعية مسلحة وأبناء بعض العشائر السنية، الإثنين الماضي، عملية عسكرية واسعة لاستعادة مدينة تكريت ومحيطها من سيطرة التنظيم المتطرف.

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »