الرئيسية » ثقافة وفنون » سينما »

مهرجان كان: “بابيشا” و” الفتى أحمد” و”سنونو كابول” أفلام تندد بالإرهاب

كان- ميرفت طانيوس (خاص)

فسح مهرجان كان السينمائي في دورته ال 72 مكان كبير للأفلام التي تتناول موضوعات الإرهاب بشكل أو باخر. ومنها فيلم ” الفتى أحمد” الذي عرض في المسابقة الرئيسية وكذلك عرض فيلم “بابيشا” للمخرجة مونية مدور في قسم ” نظرة ما” وفي نفس القسم عرض فيلم ” سنونو كابول” في نفس القسم.

فيلم ” الفتى أحمد” فهو فيلم بلجيكي ويندرج في المسابقة الرئيسية. موضوعه متعلقا بالعرب والمسلمين. فيلم روائي طويل أخرجه كل من لوك داردين وجان بيير دارين. يتناول الفيلم قصة أحمد، 13 عاماً، الذي يتناحر ين هويته الدينية ونمط الحياة الغربي الذي نشأ فيه.

ويتتبع الفيلم خطي طفل نشئ في عائلة مسلمة غير متطرفة ولكنه يقع فريسة لأمام مسجد يسيطر على أفكاره. هنا يعيش الصبي ازدواجية ما يسمعه من الإمام في المسجد وما تلقنه له والدته ومعلميه في المدرسة.

عرض فيلم “بابيشا” للمخرجة مونية مدور في قسم ” نظرة ما” فيلم تم بالتعاون بين فرنسا والجزائر. فيلم روائي طويل يتناول حياة شابات جامعيات في الجزائر يتمتعن بالحرية في التسعينات ولكن هاجمهم الإرهاب فتغلغل إلى حياتهم اليومية ويقتل الأخضر واليابس ويحول حياتهن إلى تعاسة ويأس وقتل وخوف ودمار. البطلة نجمة، ترفض للقيود والوصاية الذكورية، فتجد نفسها أمام جبهتين: التطرف من جهة وذئاب المجتمع الذين ينظرون لها كفريسة من جهة ثانية. ومع ذلك تصمم بطلة الفيلم العيش في البلاد وعدم التخلي عن حريتها ومبادئها.

فيلم الرسوم المتحركة ” سنونو كابول” للمخرجتين الفرنسيتين زابو بريتمان و أليا جوبيه ميفليك . الفيلم مقتبس من أحد مؤلفات الكاتبة الجزائرية ياسمينة خضرة وعرض في فسم نظرة ما أيضا. ويتتبع الفيلم قصة زوجين يعيشا في كابول ويعشقا الموسيقي والفن والثقافة إلا أن الطلبان لن يرحموهما وبطشوا بهما. من خلال الزوجين نشهد كيف يمكن أن ينزلق مجتمع بأكمله في مستنقع الإرهاب في ليلة وضحاها.

اقرأ للكاتب نفسه:

اُكتب تعليقك (Your comment):

تغريدات خارج السرب

إعلان

خاص «برس - نت»

صفحة رأي

مدونات الكتاب

آخر التعليقات

أخبار بووم على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

Translate »